نسيان الحب القديم


اصعب من قرار الانفصال باشواط،

 


يعتبر التحرر من حبيب سابق عاطفيا الامتحان الاقسى

 


خصوصا حين تبرد مشاعر الغضب و يتسلل الحنين كالنعس الى قلبك و تابي الذكريات لملمت شتاتها و الرحيل

 


هل تريدين نسيانه

 


او بالاحري هل تريدين ان يكون حبة ذكري ليس الا و يتوقف عن كونة شعورا متقدا يخطفك جميع لحظة

 


اتبعى هذي النصائح!

اختبرى نفسك هل انت مدمنه على الحب؟)

– عيشى الخساره كما يعيش قلبك موجه الغضب و الخزن و الفجيعه عندما تخسرين شخصا عزيزا على قلبك،

 


اسمحى له ان يعيش الحالة نفسها حين تضعين النقطه النهائيه لعلاقه تعني لك العديد

 


ابكي،

 


اغضبي،

 


نامي اياما متواصله فوق سريرك و افرغى داخلك من جميع الحزن و الخيبه و اللوعه كى تتماثلى الى الشفاء!

– خذى قرار اللا تواصل: فالحب ليس للرمادى وجود

 


تريدين الانتهاء من حبه

 


اقطعى صلاتك به،

 


لا تسمعى صوتة لا تمضى ساعات امام صورة تتاملين ملامحه.

 


امسحى رسائلة عن هاتفك كى تستطيع ذاكرتك محوة تدريجيا.

حيل لمقاومه الاتصال به!)

– تحاشى لقاء اصدقائه: ما لك و لهذه المواقف التي هدفها تقليب المواجع عليك

 


لن تستيقظى فيوم لتجدى نفسك لا تتذكرين اسمه.

 


يتلاشي شعورك تجاهة تدريجيا و حين ينقطع بينكما الوصال بكل اشكاله.

 


فلا تقابلى اصدقاءة كى تقطعى على نفسك طريق السؤال عنه او سماع اخبارة او تذكر ايامكما سويا.

– تقبلى انكما لا تستطيعان ان تصبحا صديقين:موضوعنا و هدفنا هما التحرر من حبة من طرقات قلبك حين يمر اسمه فبالك نريدة ان يكون شخصا عابرا فحياتك فلا تعيدينا الى الوراء

 


كلنا مر فالحب و نعرف ما هو قصدك الحقيقي من نيتك ان تصبحي صديقته،

 


فاولا تريدين البقاء فقربه،

 


معرفه جميع اخبارة و التقرب منه من جديد

 


والافجع من هذا حين يقبل صداقتك و يصدك كلما طلبت اكثر بعدها.

 


ارجوك،

 


لا تطلبى صداقته!

396 مشاهدة

نسيان الحب القديم