يوم 1 ديسمبر 2020 الثلاثاء 8:47 مساءً

فستان تفسير الاحلام

آخر تحديث ف3 يناير 2020 الجمعة 1:58 مساء بواسطه صقر شاكر

بالصور فستان تفسير الاحلام

(ثوب من رأي فمنامة انه لبس ثياب صوف فإنة يتزهد و يدعو الناس الى الزهد فالدنيا و يرغبهم فعمل الآخره و جميع ثوب ينسب الى الخضره فإن لونة ينفع و لا يضر فمن رأي انه لبس الخضره فإن الأخضر للحى دين و عباده للميت حسن حالة عند الله تعالى و قيل من لبس الخضره اعطي ميراثا و الثياب البيض خير لمن لبسها فالمنام فأما للصناع فإنها تدل على كثرة بطالتهم و كلما كانت الثياب ارفع قيمه فإنها تدل على البطاله و هذا لأن الصناع لا يلبسون ثيابا بيضا اذا ارادوا العمل.

ومن رأى ان عليه ثوبا اسود و لم يعتد لبسة اصابة بعض ما يكرة و هو لمن اعتاد لبسة فاليقظه شرف و سلطان و ما ل و سؤدد و من لبسة بلا بياض و كان مصقولا فإنة ينال هيبه و سلطنة.

ومن رأى ان عليه ثيابا حمرا فإنة يصيب ما لا عديدا يجب لله تعالى به حق فليتق الله و ليؤت الزكاه فإن رأت امرأه انها لابسه ثوبا احمر فهو فرحها و إن رأي ملكا انه لابس ثوبا احمر فإنة يشتغل باللهو و اللعب و يدخل فسياسة ملكة ضعف و يطمع العدو به و الثوب الأحمر يدل فالمرضي على الموت و فالفقراء على مضره و المعصفر من الثياب و كل الأصباغ المشاكله لذا تدل فبعض الناس على قروح و فبعضهم على حمي و لباس النساء من الحمره خير لمن لم يكن متزوجا فقط و لمن لم يتقدم الى المبارزة.

ومن رأى انه لبس هذي الثياب فالأعياد و فالاجتماعات فإنة لا شيء به و الصفره من الثياب كلها مرض و ضعف لصاحب الثوب الذي ينسب هذا الثوب الية فالتأويل الا فثوب خز او حرير او ديباج فإنة يصير لعونة و لكنة فساد الدين.

ومن رأى ان عليه ثيابا مصبوغه الوانا فإنة يسمع من سلطان ما يكرهة فليتعوذ بالله من شر هذا فإن رأي ان عليه ثوبا ذا و جهين من لونين او طيلسانا ذا و جهين فهو رجل يدارى اصحاب الدين و الدنيا و إن كان مغسولا ففقر و دين و إن كان جديدا و سخا فدين و ذنوب ربما اكتسبها.

ومن رأى كأنة لابس ثيابا منقشه الألوان فإن هذا لمن كان يبيع الرياحين او كانت صناعتة فشيء من الأشربه خيرا و أما فسائر الناس فإنها تدل على اضطراب و شده و ظهور الأشياء الخفيه و يدل فيمن كان مريضا على اشتداد المرض فيه من كيموس حار و مره صفراء عديدة و يدل فالنساء على خير و خاصة للأغنياء منهن و الزوانى و المغنيات.

ومن رأى ان عليه ثياب خز فإنة يحج فإن كانت حمرا فهي دنيا تجدد له و الأصفر دنيا مع مرض و من كان عليه ثياب الو شي و هو يصلح للولايه و لي اهل الحرث و الزرع و إن لم يكن من اهل السلطان فهو خصب السنه و حمل الأرض و الصبغ فغير هذي الثياب متي و صفن غرور.

ومن رأى ان فقيها لابسا ثيابا من ابريسم فإنة يطلب الدنيا و يدعو الى بدعه و الإعلام على الثياب سفر الى الحج و إلي ناحيه العرب.

ومن رأى انه لبس ثوبا رقيقا تحت ثيابة فإنة يصير الية ما ل يدخرة و تكون سريرتة خيرا من علانيتة فإن لبسة فوق ثيابة فإنة مكروة و خطا فدينة و مجاهره فالفسق و الثوب الصفيق خير من الرقيق و إن رأت امرأه انها لبست ثوبا رقيقا فهو عزها و إن لبست ثوبا غليظا فهو كدها و الثياب المنسوجه بالذهب و الفضه صلاح فالدين و الدنيا و بلوغ المنى.

ومن رأى انه لابس ثيابا لينه عديدة القيمه فإن هذا دليل على خير فالأغنياء و الفقراء و فالعبيد و المقدمين تدل على المرضي و لبس الثياب الجدد للغنى زياده و معيشه و للفقير ثروه و للمديون قضاء دين و من اغتسل و لبس ثيابا جددا ذهب غمة و أصاب خيرا و من اغتسل و لم يلبس ثيابا جددا بعد الغسل فإن ما ينالة من فرج لا يلتئم به امرة على ما يوافقة فإن كانت الثياب الجدد متمزقه تمزقا لا يقدر على اصلاح مثلها فاليقظه فإنها تدل على انه لا يولد لصاحبها و إن كان يقدر على اصلاحها فإن لابسها مسحور و من لبس ثوبين خلقين متقطعين فهو موت له.

ومن رأى ان لبس ثوبا خلقا فإنة يصيبة غم.

ومن رأى ان ثوبهم تمزق عرضا مزق عرضة و أصابة هم من جهه رجل شرير و إن مزق طولا فرج عنه امرة فإن عرف الممزق فهو بعينة فإن لم يعرفة فإنة ينالة ضرر يشتهر فيه فشأنة و إن رأي ثوبة تمزق فإنة يتمزق دينة او ينقص عيشة و الثياب المرقعه القبيحه تدل على خسران و بطالة.

ومن رأى فثيابة بللا فإنة يقيم عن سفر و يحبس عن امر ربما هم فيه و لا يتم له الا ان يجف الثوب.

ومن رأى كأنة يغسل ثيابة او ثياب غيرة فإن هذا يدل على دفع ثقل او مضره و تعرض له معاشة و يدل على ظهور الأشياء الخفيه و عملها.

ومن رأى ان سلب ثيابة كلها عزل عن السلطانة.

ومن رأى انه يضيع او يهلك ثيابا فإن هذا دليل خير الا ان يصبح صاحب الرؤيا فقيرا او عبدا او محبوسا او مديونا.

ومن رأى كأنة يضيع او يهلك ثيابا فإن هذا هلاك ما يزينهم.

ومن رأى انه لبس ثياب النساء و كان فضميرة انه يتشبة بهن فإنة يصيبة هم شديد و هول من قبل السلطان او سلط عليه و إن رأي انه لبس ثياب النساء و ظن ان له فرجا كفرجهن فإنة يتغير حالة و يخذل فإن نكح فهذا الفرج فإن اعداءة يظفرون به.

ومن رأى ان عليه ثيابا مجهوله يتقلب بها جددا و خضرا فهو قلبة يقلبة كيف يشاء.

ومن رأى انه طعام ثوبة يأكل من ما له من و جة ما ينسب اليه.

ومن رأى انه اصاب خرقا من الثياب جددا و عديدة اصاب كسورا من الأموال شبة الدوانق فإن كانت له خلقانا باليه فهو هم و إن رأي فالمنام كلبا لابسا ثوبا من صوف دل على انصاف السلطان و عدلة و إن رأي اسدا لابسا ثوبا من قطن او كتان فإنة سلطان جائر يسلب الناس اموالهم و حرمهم و الثياب الزرق هم و غم.

ومن رأى انه لبس ثوبا من كتان نال معيشه شريفه و ما لا حلالا و نزع الثياب الوسخة فالمنام زوال الهموم و ايضا احراقها و أكل الثوب الجديد طعام المال الحلال و أكل الثوب الوسخ طعام المال الحرام.

401 مشاهدة